الاثنين، 29 يوليو، 2013

إصابة مها أحمد بالإغماء في ''رامز عنخ آمون''Injury Maha Ahmed faint in'' Ramiz Tutankhamun''



إصابة مها أحمد بالإغماء في ''رامز عنخ آمون''Injury Maha Ahmed faint in'' Ramiz Tutankhamun''

إصابة مها أحمد بالإغماء في ''رامز عنخ آمون''Injury Maha Ahmed faint in'' Ramiz Tutankhamun''

إصابة مها أحمد بالإغماء في ''رامز عنخ آمون''Injury Maha Ahmed faint in'' Ramiz Tutankhamun''










تضاف الفنان رامز جلال في برنامجه ''رامز عنخ آمون''، السبت، الفنانة مها أحمد، وبدأت الحلقة بقيام إحدى المذيعات بإجراء حوار معها حول سبب تواجدها بالمنطقة الأثرية وزيارتها للمقبرة الفرعونية وهل تؤمن بعنة الفراعنة، فأجابت مها  من أجل الواجب الوطني، أما بخصوص لعنة الفراعنة فلدى أيمان كبير بوجودها.
وقام أحد العاملين بشرح لها المقبرة من الداخل وسر اكتشافها، ثم طلبوا منها النزول  إلى المقبرة من أجل التصوير ولكنها رفضت فى البداية وقالت ''أنا بحب ولادى أكتر من مصر''، وبعد إلحاح العاملين اضطرت إلى الرضوخ لهم ونزلت المقبرة وهى تشعر بالخوف والقلق.
وبمجرد وصولها إلى داخل المقبرة، قام أحد العاملين بشرح الحجر المكتوب عليه بعض الرمز الفرعونية، قائلا '' من يدخل هذه المقبرة سوف تحل عليه لعنة الفراعنة عن طريق لسعة عقرب ولدغة ثعبان أو يكسر التمساح عظامه ''، وهنا شعرت مها بأن هناك رسالة تحذير لمن يدخل المقبرة ويصيبها بسوء، وفى تلك اللحظة قام رامز بكسر أحد الأواني الفخارية، الأمر الذى زاد من ارتباكها.
وعند دخلوها  بمفردها إحدى الغرف تم إغلاق المقبرة عليها، وبدأ رامز بتقديم ألاعيبه، فألقى ثعبانا وخفافيش، ما ترتب علية فقدان مها لأعصابها  وظلت تصرخ وتلعن الجميع، وقامت بتلاوة بعض الآيات والأدعية , وعند دخولها الغرفة المجاورة اكتشفت وجود مومياء  تتحرك، ولم تتمالك أعصابها وأصابتها حالة أغماء , الأمر الذى جعل رامز يوقف التصوير ويحاول علاجها , وبمجرد أن استعادت وعيها رأت أمامها رامز وهو يقوم بعلاجها , وظلت تسبه وتلعنه وتضربه.